مقدمة

في إطار إدراكنا لطبيعة عالم المعرفة الذي نعيش فيه وما يحدث فيه من تطورات آنية للمعرفة وما يستخدم فيها من تقنيات وأساليب عمل متجددة ، وقد تأثر التعليم كغيره من مجالات الحياة بهذه المستحدثات المتنامية في سرعتها واختلاف مكوناتها ، وأصبح من الأولويات السياسية التركيز على التعليم كمدخل أساسي في كل عمليات التنمية . لقد قدمت التقنية وسائل وأساليب أكثر كفاءة للاتصال والتعليم ، ومكَّنت من إحداث التعلُّم وتفعيل دور المتعلم ، وامتزجت كل وسائل الاتصال والتعليم واندمجت معا من أجل تحقيق تعليم أفضل .

وفي ظل هذا الإدراك للزخم المعرفي والتقني الحادث من حولنا نرى أن من الواجب علينا أن نسهم في الإسراع بالأخذ بنظم وتقنيات التعليم المتطورة في المجالات التعليمية المختلفة نطور بها القديم الصالح وتستبدل من القائم ما يثبت قصور قدرته على مسايرة التطوير وكل هذه الأمور شكلت رؤيتنا وقامت على أسسها مؤسسة عمليات التقنية TECHOP.

وتهتم مؤسسة عمليات التقنية بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتطوي استخدامات الأجهزة الإلكترونية (الحاسوب)، والوسائط الرقمية المتنوعة، وشبكات الاتصالات المختلفة التي تسهم في توصيل المعلومات الرقمية إلكترونيًّا إلى الطلاب. وتطبيقات استخدام النظم الإلكترونية والرقمية فى عمليتي التعليم (التدريس) والتعلُّم ، سواء لإدارة التعلُّم، أو لنقل الخبرات التعليمية إلى المتعلمين؛ لتحقيق أهداف تعليمية محددة، مثل: التعلُّم باستخدام الحاسوب Computer- Based Instruction (CBI)، والتعلُّم عبر شبكة الإنترنت Web- Based Learning، ونقل أنشطة التعلُّم من خلال الأقمار الصناعية Satellite، والتعلُّم الافتراضي Virtual Learning،والتعليم الالكتروني E-learning.

كما تسعى مؤسستنا إلى تيسير التعلُّم الذاتي بوسائله المتعددة: عن قرب وعن بعد، وتقديم تعلُّم متقن متزامن وغير متزامن، يحسَّن من نوعية التعليم، ويجعله متنوع الأساليب والطرائق؛ وذلك من خلال توظيف التكنولوجيا وإمكاناتها فى تحويل الكتابة والصوت والصورة والحركة من شكل لآخر، مستخدمة التقنيات الرقمية.

سمتي للدعاية والإعلان

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد الحروف التى يولدها التطبيق

أبريل 10, 2017

مجال التطوير المؤسسي

هذا النص هو مثال لنص يمكن أن يستبدل في نفس المساحة، لقد الحروف التى يولدها التطبيق

أبريل 10, 2017